منتديات ألامل

اهلا بالاخوه الاعضاء الكرام ...
كمانتمنى من الاخوه الزوار المبادره بالتسجيل ليكونو بيننا اخوه اعزاء ..يقدمون لنا بعضا من مساهماتهم لننهض معا وسويا بهذا المنتدى بما فيه مصلحة الجميع وشرف اعلاء الكلمه الطيبه والمعلومه القيمه للاعضاء والزوار على حد سواء ..
واقبلوا احترامي وتقديري لكم .
مع تحيات :
(بوح الروح ).
منتديات ألامل

أستشارات نفسية وعلوم انسانية

المواضيع الأخيرة

» * * * * * * مابين الذَّكر و الرّجل ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:08 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * الحُــــبّ
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:06 am من طرف بوح الروح

» * * * * * وبيسألوني ... !!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:04 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادنا ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:59 am من طرف بوح الروح

» * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:57 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ...
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:55 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:53 am من طرف بوح الروح

» * * * * * قالوا لي ..!!!!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:51 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * مِن غيرتي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:49 am من طرف بوح الروح

التبادل الاعلاني


    *** قصه وفاة "" وضحا ""زوجه "" نمر بن عدوان ""..!!

    شاطر
    avatar
    بوح الروح
    Admin

    عدد المساهمات : 5999
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 33

    *** قصه وفاة "" وضحا ""زوجه "" نمر بن عدوان ""..!!

    مُساهمة  بوح الروح في الأحد يونيو 12, 2011 2:36 pm


    قصه وفاةوضحا زوجه نمر بن عدوان:
    هناك قصص وروايات كثيرة حول وفاة " وضحا " زوجة نمر بن عدوان..
    ذلك الشاعر الفارس الذي تحلى بكل اخلاق الفروسية من شيم وشهامة وشجاعة وكرم ..
    وحول حب ذلك الشاعر لزوجته .. وحول وفاتها..
    إذ يقول بعض الكتّاب إنه رثاها بكثير من القصائد .. لأنه هو سبب وفاتها
    ولكن الحقائق نسوقها كما وردت في مجموعة كتب من اقوال " الشيخ خلف بن فهد بن نمر العدوان "
    * *هو نمر بن قبلان بن نمر بن حمدان بن عدوان بن فايز
    ( من اوائل مؤسسي قبيلة العدوان هما فايز وفوزان من السويط من قبيلة الظفير )
    كانت تلك القبيلة تسكن في شمال المملكةوجنوب الاردن اطراف العراق من الناحية الغربية ..
    كان فارساً لا يشق له غبار ويقال انه لما اشترى فرسه عافته عن " الذب " لانه عسفها ..
    وكان يمسح غرتها فتثني قوائمها الى ان يكاد بطنها يلامس الارض فلقبت بـ " النواخة " .. وهذا مالم تفعله لكل راكب .. الا لصاحبها..

    * *
    وضحا هي زوجته الأولى وحبه الأول والوحيد .. وقد قابلها صدفة عندما كان يقنص في مناطق " بني صخر " وعلى غدير ماء هو واصحابه ..فأحبها من اول نظرة وكما يقول نمر :
    إن جيتها زعلان قامت تراضيني ,,, مثل الشفوق اللي تلهي ولدها
    فكان حب نمر ووضحا من النظرة الاولى توجه بعدها بالجاهه الى منزل فلاح والد وضحا من بني صخر فخطبها وتزوجهاوكما قال نمر ..
    ماسقت بيها غير مية وتسعين ,,, ومعهن أعبية عبد يرعى جلدها
    وفي ليلة زواجه قطع وعداً لعروسه أنه لن يعرف غيرها من النساء مادام الله كاتباً لهما الحياة ..
    ووعده هذا كان بسبب حبه الشديد لوضحا عززه بقوله ..
    مازالكِ حية وأنا ما توفيت ,,, حرامٍ عليك تسمعين الطلاق.

    * **
    عاشت وضحا مع نمر عشرين عاماً انجبت العديد من الابناء لكن اغلبهم مات
    فلميعش من الابناء سوى عقاب وسلطان وسارة
    ولكن دائماً ما تأتي الرياح بما لاتشتهيه السفن
    * *
    في ليلة من الليالي تناول نمر عشاءه متأخراً ثم نام هانىء البال ..
    وفي الصباح قدمت له وضحا القهوة والافطار فذكر لها انه مسافر الى القدس ونابلس والخليل .. لدفع ماعليه من مطالبات ..
    فأحست بإضطراب في قلبها لكنها لم ترد ان تبدي له تشاؤماً او تطيراً
    سافر نمر ودفع ماعليه من مطالبات واراد ان يرجع الى أبنائه وزوجته
    لكن اصدقائه تعلقوا به وطلبوا منه ان يقضي العيد بينهم .. فجلس الى ثاني ايام العيد ..
    في اثناء غياب نمر عن عرب العدوان دهم العرب مرض يسمونه الوروار وهو ما يعرف الان بالكوليرا ..
    فوقعت وضحا ضحيةلهذا المرض ..إذ لم يمهلها المرض طويلاً .. فلقيت ربها وهي تردد ..
    اعق ابوسارة وداعتك يا حبيبي ,,, وضحا غدت في غيبتك يا ابن عدوان
    وبسبب بكاء عقاب على امه تأخر الدفن ..
    وعند الظهر حُمل نعشها على جمل .. وصل نمر فشاهد النعش يميل على الجمل ..
    فأدرك نمر ان وضحا قد ماتت , ولما ووريت التراب لم يقبل نمران يعود الى بيته
    وانشأ اول قصيدة في رثاء وضحا نقلها الشيخ خلف بن فهد النمر ..
    سر يا قلم في كاغد لي واسرع ,,, واكتب على ما اريد أفهِّم وأسمِّع
    اكتب تساليم وتحايا واشتك ,,, شكوى لليث ليا نخيته يفزع
    يا زارع البستان هانا دمنه ,,, دونك على مجرى ادموعي وازرِّع
    ازرع لنا دفلي وحنظل وعلقم ,,, حرمل على الايام اذوّب واجرِّع
    الى آخر الابيات ..
    بعد وفاة وضحاجاور نمر قبرها مضرباً عن الطعام , فأقنعه رجال الحي بأنه قضاء الله وقدره ولا يمكنان يعترض عليه , فعاد الى البيت ونظم ابياتاً لصديقه الشيخ جديع بن هذال ينعي بهاوضحا ..
    يا جديع يا مشكاي القلب حارا ,,, لاتلومني وتقول ان البكا عار
    وسط الحشايا يا جديع كن شب نارا ,,, والموت عده طالب عندنا ثار
    فردعليه جديع بقوله ..
    يا نمر من ظيم الولي ما انت مضيوم ,,, اصبر وعالج ضامرك يا ابو سلطان
    الصبر زين وينفرج كل مكتوم ,,, كم واحد مثلك توطته الازمان
    لاعاد عند الناس يا نمر محشوم ,,, دوّر عوضها عند حضر وبدوان
    * *
    بعد ذلك اقنعوه ان يتزوج بـ " وطفا " شقيقة وضحا لعلها تسري عنه وتخفف مابه ..
    تزوج نمر من وطفا لكن الصفات التي كانت في وضحا لم تكتمل في وطفا ..
    فأشد ما كان يثيره انه عندما يعود الى بيته مساءً يجدها نائمة .. بخلاف وضحا.. وفي ذات مرة وجدها نائمة فقال ..
    والله ثم والله دينٍ بأثر دين ,,, حياة منه وبالشيابر لكدها
    لو من حلب والشام والهند والصين ,,, لابلاد مصر والصعيد وبلدها
    توقف انساها بالزخارف مزايين ,,, يا حاج وضحا الين توقف وحدها
    ماناخذالا مهجة الروح والعين ,,, لو غطغطت لعيونها من رمدها
    فلما سمعت وطفا القصيدة طلبت منه الطلاق فاستجاب لها في الحال
    ولم تنجب منه الا طفلاً واحداً توفي عند اهلها ..
    * *
    تزوج نمر للمرة الثالثة من " صيته " وكان معها طفل من زواج سابق
    فاستقبلها نمر استقبالاً اذهلها ووعدها ان يعامل ابنها كمايعامل عقاب وسلطان ..
    عاشت صيته مع نمر في سعادة وانجبت له طفلين لم يعش كل منهما اكثر من سنة ..
    رأت صيته مكانتها قد عظمت عند نمر وكان يناديها " ياره " فخطر لها ان تمحو ذكر وضحا من قلبه لانه لم يكف عن ذكرها ..
    ففي إحدى الليالي افرغت جهدها في التزين والتطيب فلما عاد نمر الى البيت وجدها في انتظاره ..
    فقالت له : يا ابا عقاب ما أسد مسد وضحا في كل شيء ..؟
    فأجابها ..
    قلبي دفنته في مراقيب الاجبال ,,, مال البخت من جور سود الليالي
    ماله شبيها يشبهه في وصوفه ,,, عقلي دفنته يوم تجي ابالي
    ثم هجرها في بيتها ورحل عن عربه
    * *
    عاش نمر نحو ثمان وسبعين سنة لم تبرح وضحا خياله
    فقبل موته بساعات ادركته غيبوبة الموت فأفاق بعدها ماداً يديه كأنما يرحب وينادي ..

    اهيه ياللي لابسين الكفافي ,,, انتم اطروش الحق اهلاً عوافي
    انت ماطروش الحق مابه تخافي ,,, يا مرحبا بالحق لاصار لافي
    لجنة الفردوس انتم تزفون ,,, نشوف وضحا امزينه بالعفافي
    * *
    ورحل امير الشعراء في وقته .. رحل الفارس راعي المخلدية وصاحب الحب المعروف ..
    بعد ان طلب ان تنقش على قبره هذه الابيات ( لاتزال موجوده على شاهد القبر ) ..
    تنقلك المنايا من ديارك ,,, وتحطك في ديار غير دارك
    دود القبر يرعى في عيونك ,,, واعيون الناس ترعى يم ديارك
    ماتقدر ترد الدود عنك ,,, ولا تحرز تحامي عن ديارك
    * * *
    وهكذا انتهت قصة حب عظيم اصبح فيما بعد اسطورة تتناقلها الاجيال.


    مع أجمل وأرق ألآمنيات.
    Embarassed بـ الروح ـوح Embarassed


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 23, 2017 1:30 am