منتديات ألامل

اهلا بالاخوه الاعضاء الكرام ...
كمانتمنى من الاخوه الزوار المبادره بالتسجيل ليكونو بيننا اخوه اعزاء ..يقدمون لنا بعضا من مساهماتهم لننهض معا وسويا بهذا المنتدى بما فيه مصلحة الجميع وشرف اعلاء الكلمه الطيبه والمعلومه القيمه للاعضاء والزوار على حد سواء ..
واقبلوا احترامي وتقديري لكم .
مع تحيات :
(بوح الروح ).
منتديات ألامل

أستشارات نفسية وعلوم انسانية

المواضيع الأخيرة

» * * * * * * مابين الذَّكر و الرّجل ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:08 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * الحُــــبّ
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:06 am من طرف بوح الروح

» * * * * * وبيسألوني ... !!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:04 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادنا ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:59 am من طرف بوح الروح

» * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:57 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ...
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:55 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:53 am من طرف بوح الروح

» * * * * * قالوا لي ..!!!!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:51 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * مِن غيرتي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:49 am من طرف بوح الروح

التبادل الاعلاني


    انتحار من نوع اخر

    شاطر

    ملاك الروح

    عدد المساهمات : 3
    تاريخ التسجيل : 08/01/2011

    انتحار من نوع اخر

    مُساهمة  ملاك الروح في السبت فبراير 05, 2011 3:31 pm

    دقيقة صمت ولحظة يأس

    تمشي الخطوات متباطئة في طريق مجهول

    تتبع الضياع وتمحي اخر خطوط الأمل

    يتقن القلب الصراخ ويهذي ليل نهار

    في ثورة غضب ينفجر البركان

    وبكاء يتغنى مع تناهد كالزلزال

    دموع جافة تسكن الأعين

    بلا شعور وجدت نفسي انساق الى دنيا الأحزان

    تاركة ورائي عالمي الذي رسمته

    عاشقتا سواد الصفحات

    ووحدة تتفسح بين ارجاء دفاتري

    كمن يحفر قبره كنت

    كان انتحار من نوع اخر

    اشتقت لموسم المطر واللعب بالوحل

    وحل به رسمت على جدران

    شقاوتي وسخافتي

    ولكنها كانت قطرات المطر التي محتها

    في لمحة بصر كان نفس تعودت على الوحدة

    ووجدت للظلمة كرسي ترتاح عليه

    تعلمت التقلب على الفراش

    وتركت أنين القلب يكون العنوان

    بكاء في منتصف الليل بدون سبب
    ودموع كأنهار على خدود جارية



    أحلام كشمعات الأمل تفرح

    وكلهيب حارق يحرق السعادة

    يتعب ويرهق واصعب

    دمعا بعد اهات طويلة

    مصدرها احتناق وعنوانها الوحدة

    وقلم يأبى الفرح ولا يعرف الى كلمات الحزن

    صديقته وصفحات سوداء ملجا له

    كمن بني بالرمل قلعة على شاطئ البحر
    كنت وفي رمشة عين تأتي الامواج

    تدمرها حتى اثارها لا تجدها

    تفقد الثقة بنفس في لحظة ياس

    وتحاول الغرق وحدك في احزانك

    وتبتسم من اجل من يحبونك

    لكم مني اخلص وارقى تحيه Sad
    avatar
    بوح الروح
    Admin

    عدد المساهمات : 5999
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 33

    *** ردا على الاخت ملاك الروح بموضوع ( انتحار من لون آخر

    مُساهمة  بوح الروح في السبت فبراير 05, 2011 4:50 pm

    الاخت الفاضلـــه : ملاك الــروح
    السلام عليكم ..تحيه معطرة بياسمين الشام والممزوج بالنارنج الدمشقي اقدمه لك غاليتي أما بعد:
    سعدت بمشاركتك الطيبه التي كانت تحوي الكثير من الصور والرؤى الواقعيه بحياة فرد يرسم املا وحلما وان كان متعلقا حينها بخيوط الشمس ...
    وقد يكون ببداية التكوين من العدم عند احلام براءة الطفوله لحلم يدب تحت الشمس وعلى الارض الممتده م ن حولنا بفضاء واسع ورحب ...لكن نفاجأ بان علينا حتى الحلم ممنوع ومصادر .. ومنهم من يبدل وغير الادوات من حولنا ويجبرنا ان نرسم حلمنا باليد بدل الفرشاة وبالوحل والطين بدل الالوان الزاهيه وعلى الجدران بدل ورقة العقل والفكر التي لا بد وستنطبع على كراس الحياة والمعنون قبل البدء نسج احلامنا بوردية الحياة...!!
    أختــي الفاضلـــه :
    قد تكون الحياة صعبه وقد تكون الادوات غير متاحه ..وقد وقد تواجهنا الاف ومئات الالاف من قد ولكن ..مع يقننا باراداتنا بانفسنا ..ولو بدئنا حارطة الطريق بالابتسام مع الذات ..وقد تكون الابتسامة هذه من نوع الاخفاء واالاعياء والانهاك او من باب ان كبرت مصائبنا علينا ان نضحك لها ..!!!
    وقد تكون لارضاء من حولنا او الايهام لهم اننا اقوى مما يتصورون..
    لكن بقرارة كل منا حين تنتزع الابتسامه من صدورنا وتشق طريقها وسط زحام شفاه التأفف والتأوه بنا لا بد وانها تتلمس النور وان كان ببدايته ..
    ولنتصور أنسان اصيب بعمى أضرته الاصابه لاجراء عمليه للعيون وبعد ان لفت عيناه ولمدة طويله جاء موعد رفع الشاش عنها لسببين ..الاول لنرى دقة العمليه ونجاحها بالنسبه للطبيب ,, والثاني مدى رؤية المصاب من عدمه..
    هنا يكون الطبيب والمريض بحالة عدم الابصار بالنسبة للوقت الذي تبرز شمس الامل عن المريض فيبدأ ينبأ عن حسه البصري بحركات الايدي لتلمس ألطريق وحركة الجفون والرموش والدمعه والرشح المخاطي من أنف أبى الا ان يحتفل على طريقته
    وشفتان ترتعدان فرحا وطربا ..وصوتا يحاول الخروج متهدجا ثم يبدأ بالعلو تدريجيا ليصبح ملأ الكون وتضج الحياة ..
    غاليتــــي:
    ما أجمل تلك اللحظه وما ادقها توترا وصعوبه ..للطبيب -وهنا المعنى وهو الانسان- واعادة البصر -وهي الادوات -التي لابد تساعده على تلامس اعادة الذات لروحها والروح لجسدها لتسكن من روعة وجمالية الحياة واللحظة التي ولدت ..
    * كم كانت لحظة تبسمك سيدتي وغاليتي دقيقه ومهمه بلحظة الانعدام والعدم للحظة التكوين والصيرورة من جديد ..
    * كم كانت تشبه خلق النهار من رحم ذاك الليل الشديد السواد
    * كم كانت لحظة وكميه النضج بالامل حين يورق زهرا ليعلن عن ميلاد جديد وعهد جديد انعتق من رحم ألآلم والمعناة!!!
    * كم انتي رائعه غالتي ..وكم كنت أزهوا فخرا ومن حقي ان ادعي انك رحلتي بنا وحلقت عاليا لكونك نقلتنا من عالم الخيال لعالم الواقع هذا..
    * كم تمتعنا بتلك الرحله التي شعرنا اننا كنا برحلة علاج نفسي من حالة الاحباط الى حالة من الامل والسرور
    * كم كانت الاضداد بين كل شيء موجودة برحلتنا ..
    * كم كانت المفارقات موجوده أيضا!!
    * كم كانت التناقضات بكل منا ومعنا برحلتنا وهي التي اعادة الينا سوية الامور حين اوجدت الامل واضاءت البسمه لناالطريق من جديد ..مهما اقل غاليتي لن اوفيك حقك وتفضلي بقبول مروري ..
    ودمتي.






    مع أجمل وأرق ألآمنيات.
    Embarassed بــ الروح ــوح Embarassed

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 7:32 pm