منتديات ألامل

اهلا بالاخوه الاعضاء الكرام ...
كمانتمنى من الاخوه الزوار المبادره بالتسجيل ليكونو بيننا اخوه اعزاء ..يقدمون لنا بعضا من مساهماتهم لننهض معا وسويا بهذا المنتدى بما فيه مصلحة الجميع وشرف اعلاء الكلمه الطيبه والمعلومه القيمه للاعضاء والزوار على حد سواء ..
واقبلوا احترامي وتقديري لكم .
مع تحيات :
(بوح الروح ).
منتديات ألامل

أستشارات نفسية وعلوم انسانية

المواضيع الأخيرة

» * * * * * * مابين الذَّكر و الرّجل ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:08 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * الحُــــبّ
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:06 am من طرف بوح الروح

» * * * * * وبيسألوني ... !!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:04 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادنا ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:59 am من طرف بوح الروح

» * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:57 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ...
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:55 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:53 am من طرف بوح الروح

» * * * * * قالوا لي ..!!!!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:51 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * مِن غيرتي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:49 am من طرف بوح الروح

التبادل الاعلاني


    بهاء الدين رمضان السيد

    شاطر

    الأثــــير

    عدد المساهمات : 6
    تاريخ التسجيل : 03/11/2010

    بهاء الدين رمضان السيد

    مُساهمة  الأثــــير في الأحد نوفمبر 07, 2010 9:08 am

    [center]ملامســـة

    ربما يســـكنني الآن

    فضآء البهجـــة

    الشـــعر

    شــيئ غآمض

    وشوشـــة الكفين في أبهى ارتباكات الحبيبة
    * * *

    ربما تســـكنني الآن

    حين مسـت يدها صدري

    وقالت :

    ارتجي فيك جنوني

    ولغة العشق

    فلا تتركني وحدي لضعفي

    ربما تســكنني الآن

    سماء كالفراشـــآت

    ووشم في فؤادي رسمها...

    وأنا أكشف حالات خلاياي وروحي

    رما تسكنني الآن

    أو أقل

    إنها تســكنني الآن


    *

    عابــــــرة

    مذ رأيتك في ليلة من ديسمبر

    والشوارع ترتادني في كل مســـآء

    واللهاث الذي انتابني

    يلكزني في الصدر وأمراض البرد

    مذ رأيتك

    والشواره تسبح خجلي

    في ذبول

    تخلع قمصانها

    وتشاركني طعما آخر

    للموت

    فأعلق في عروتها

    نجمآ من حصى الإسفلت

    مذ رأيتك في ليلة من ديسمبر

    وأنا أشعل اعضائي

    وأرتب كل رفاقي

    في طاولة المقهى خلف الباب

    فالشوارع راحت ترفل

    في عطر من *حور*

    من مآء

    مختط بنشيج غنآء

    تربكه أصدآء الأقدام

    تبحث عن شــــيئ من طور الأحلام
    avatar
    بوح الروح
    Admin

    عدد المساهمات : 5999
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 33

    ردا على الاخ الأثير بموضوع( قصيده لبهاء الدين السيد) لمســـه..!!!

    مُساهمة  بوح الروح في الأحد نوفمبر 07, 2010 11:18 am

    **ردا على الاخ الأثير بموضوع( قصيده لبهاء الدين السيد) لمســـه..!!!
    العضو المحترم ألاثير حفظه الله ,
    تحيه معطره بزهر النارنج الدمشقي ممزوج بزهر البيلسان لكم اما بعد:
    كم جميل ان يكون لدى كل منا تذوقا للشعر وجمالياته ,وكم هو رائع البحور بين بحور الشعر ونظمه وغزله في خيالات كل منا,, وحتى حين نكون في نزهة بين بساتين الشعراء,,ونقطف من كل قصيده لونا ومذاقا نتحسسه احيانا فيطربنا .. ونتلمسه بشغاف القلب فيريحنا ..ولأننا نتخير الشعر بارادتنا..واختيارنا..ونستحضره ليكون واقعا نتلمسه بايدينا وبعد انتهاء النزهة تلك نقول: قد كان بيني وبين القصيد (( ملامسه))وكأن بي كنت مع أحدى ((حور العين..بجنات الشعر ...أشكرك على أختيارك للقصيد..واقدم لك بعض من قصائد الشاعر الملهم بهاءالدين السيد بعنوان ** الراعي** والاخرى بعنوان ""صرخة الروح ""
    ومابين (صرخة الروح )التي لابد وان تكون ل (الراعي) تستصرخه بأن يرعى القطيع ولا يضيع ليصار به نقطة بين الغبار في زحمة الشعر البديع .
    ::: الراعي :::
    سآوي إلى جبل
    يمنح الغارقين العراء
    يبوح لهم
    بخطى امرأة في مفاصل قلبي
    تموء
    ويتبعها جسد
    من ضياء
    ملائكة الراغبين
    .يغني
    فيحترق العشب
    عند الصباح
    يمد عصاه
    تثور المراعي
    غباراً من الذكريات
    ويبدأ عطر الحقول
    بطعم الظهيرة
    أو مطر من جوى
    هكذا ظل مثقلاً بالقطيع
    تنام المسافات بين يديه
    يهش بها غنماً
    يختفي في النبوءة
    مزدحماً باصطياد الحروف
    ففيها مآرب أخرى
    وعند الغروب
    يغني :
    " سآوي إلى جبل
    يمنح العارفين
    الصفاء
    يبوح لهم بخطى امرأة
    في مفاصل قلبي

    ::: صرخة الروح :::
    مَا بَينَ فَوْضَى اللَّيْلِ
    والفَجْرِ
    ابْتِدَاءُ الحُلْمِ
    فِي وَسَطِ الشِّتَاءِ
    فَمَنْ يُجَرِّبُ صَرْخَةَ الآتِي إِلى الفَضَاءِ
    يُشَارِكُ الأَرْضَ
    ارْتِعَاشَ البَدْءِ فِي :
    30/1/ 1966م
    وَالفَجْرُ وَرْدَتُهُ
    جَوَى رُوحٍ تُلامِسُ كَوْنِكَ اللَّهُمَّ
    تَبْدُو كَالقَصِيدَةِ
    وَالمَدَى فِي بَهْجَةٍ
    تَسْتَيْقِظُ الخَيْلُ /
    العَصَافِيرُ /
    النَّهَاراتُ /
    ال ......
    تُبَارِكُ رِعْشَةَ الجَسَدِ العَجِيبِ
    وَيَرْهَنُ الغَيْمُ انْفِجَاراتِ البِلادِ سَنَابِلاً
    .. .. .. .. .. .. .. ..
    جَسَدٌ سَتُشْعِلهُ الحَرَائِقُ
    والقَصَائِدُ
    فِي شَذَى صَحْوٍ جَدِيدٍ يَقْظَةٍ
    فِي : ( 30/ 1 / 1993م )
    قَدْ يَأْخُذُ الحُلْمُ انْتِصًافَ الوَهْمِ
    يَمْتَدُّ الحَنِينُ إِلى سَحَابَتِهِ فَضَاءً
    يَغْمُرُ الجُرْحَ النَدَى
    أُفُقٌ يَحُطُّ عَلَى غُلَالَةِ رُوحِنًا
    وَالعُشْبُ يَبْسِطُ وَرْدَةً
    فِي غَفْلَةٍ
    فَتُهَيِّئُ الرُّوحُ العَذَابَ
    تَمُدُّ رِعْشَتِهَا لِعَالَمِهَا
    .. .. .. .. .. ..
    جَسَدٌ تُؤَجِّجُهُ الحَرَائِقُ
    والقَصَائِدُ
    والقَنَابِلُ
    والنِّسَاءُ
    فَيَمْتَطِي الرِّيحَ الشَّدِيدَ
    ضَاقَ حَتَّى صَارَ
    نُ
    قْ
    طَ
    ةً
    بَيْنَ
    الغُبَارْ .

    واقبلوا فائق الاحترام






    مع أجمل وأرق ألأمنيات.
    bounce بوح الروح bounce

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 24, 2018 12:12 pm