منتديات ألامل

اهلا بالاخوه الاعضاء الكرام ...
كمانتمنى من الاخوه الزوار المبادره بالتسجيل ليكونو بيننا اخوه اعزاء ..يقدمون لنا بعضا من مساهماتهم لننهض معا وسويا بهذا المنتدى بما فيه مصلحة الجميع وشرف اعلاء الكلمه الطيبه والمعلومه القيمه للاعضاء والزوار على حد سواء ..
واقبلوا احترامي وتقديري لكم .
مع تحيات :
(بوح الروح ).
منتديات ألامل

أستشارات نفسية وعلوم انسانية

المواضيع الأخيرة

» * * * * * * مابين الذَّكر و الرّجل ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:08 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * الحُــــبّ
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:06 am من طرف بوح الروح

» * * * * * وبيسألوني ... !!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 8:04 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادنا ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:59 am من طرف بوح الروح

» * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:57 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ...
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:55 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * في بلادي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:53 am من طرف بوح الروح

» * * * * * قالوا لي ..!!!!!
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:51 am من طرف بوح الروح

» * * * * * * مِن غيرتي ..
الأربعاء أبريل 01, 2015 7:49 am من طرف بوح الروح

التبادل الاعلاني


    بعض من صور نادرة لمهن محلية في الشام انقرضت

    شاطر
    avatar
    بوح الروح
    Admin

    عدد المساهمات : 5999
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 34

    بعض من صور نادرة لمهن محلية في الشام انقرضت

    مُساهمة  بوح الروح في الإثنين أغسطس 16, 2010 12:43 am



    صورا نادرة لمهن محلية في الشام انقرضت


    نعرض عليكم مجموعة صور نادرة لمهن وحرف صارت من التاريخ ، كانت مهن أصحابها أساسية في المجتمع ولاغنى عنها .
    بائع المياه الغازية ( الكازوز )
    الذي كان يدور بها على عربة في الحواري بدون تبريد
    علما ان اسم كازوز هو كلمة سريانية محلية تعني العبوة الصغيرة الزجاجية


    مهنة معلم الكتاب
    في كل حي غالبا مايكون هناك مكان مخصص لتعليم الأطفال الكتابة والقراءة
    كان معلم الكتاب يتقاضى أجوره في غالب الاحيان مواداً عينية ( دجاجة او وجبة طعام او مواد تموينية )
    ويحظى هذا المعلم باحترام الجميع وفي كثير من الاحيان كان المعلم كفيف البصر فيكتفي بتحفيظ الأولاد الآيات القرآنية
    ويحمل المعلم دائماً عصا الخيزران في يده ليضرب بها الطلاب فقد كان الأهالي يقولون له عندما يحضرون أولادهم للتعلم :
    ( اللحم إلك والعظم إلنا )
    في كناية انه مفوض بضرب الولد حتى يسلخ جلده عن عظمه

    حلاق متجول
    كان يسمى حلاق طاسة لانه كان يحمل طاسة نحاسية يضعها على عنق من يرغب بالحلاقة لكي لاتبتل ملابسه بالماء عند حلاقة لحيته


    مرقص الدب
    كان المتجولون من الغجر ( القرباط ) يقرعون الطبل ليرقص الدب على الايقاع
    الدب السوري البني اللون الذي اصبح نادراً يكاد ينقرض
    ويعرضونه في ساحات المدن والأرياف لقاء مبلغ بسيط يدفعه المتفرجون اشتهرت في الثلاثينات من القرن الماضي قهوة كانت قائمة في البستان الذي بنيت عليه بناية مديرية الصحة في حي الجميلية بحلب ، اشتهرت تلك القهوة باسم قهوة الدب لوجود دب راقص بشكل دائم فيها

    بياع البسطة
    كان هناك رجال يجولون بالشوارع يحملون محمل خشبي يضعون عليه بسطة لبيع مختلف المواد الغذائية




    bounce بوح الروح bounce

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 4:21 am